أعلان الهيدر

الاثنين، 14 نوفمبر، 2016

الرئيسية رسالة تحفيزية لولوج مركز مهن التربية و التكوين مسلك تكوين أطر الإدارة التربوية

رسالة تحفيزية لولوج مركز مهن التربية و التكوين مسلك تكوين أطر الإدارة التربوية

دعوة إلى زوار الموقع : المرجو منكم إخبارنا عندما تجدون رابطا للتحميل لايعمل عبر كتابة تعليق في نفس الصفحة أسفله في خانة التعليقات من أجل تغييره و شكرا

images
                                                           الحمد لله وحده                               في: ………………………….
من السيد الأستاذ : ………………
ر.ب.و      : ………………….
 رقم التأجير : ...........................
مقر العمل : . . . . . . . . . . . . . . . . .
                                                                                            إلى السيد  المدير الجهوي لمركز مهن التربية و التكوين
                                                                                        

 الموضـــــــــــــــــوع :                     رسالة تحفيزية لولوج مركز مهن التربية و التكوين
                                                    مسلك تكوين أطر الإدارة التربوية للسلك الاعدادي 

                              سلام تام بوجود مولانا الإمام
وبعد يشرفني، سيدي المدير ،أن أتقدم بترشحي هذا لولوج مركز تكوين مهن التربية و التكوين، مسلك تكوين أطر الإدارة التربوية ، والتي ستجرى يوم 03يوليوز 2016
إن ترشحي هذا نابع من قناعتي و اهتمامي بالمجال التربوي و كذا حبي و تقديري لمهنة الادارة النبيلة  ووضعها الاعتباري داخل المجتمع ورغبتي في المساهمة في تطويرها  باعتماد  تدبير إداري و تربوي حديث، وفق ما يعرفه الميدان من مستجدات.
ولعل رغبتي هذه نابعة من مراكمتي لتجربة في مجال التربية و التكوين فاقت ستة سنوات. اضافة لعلاقاتي مع المجتمع المدني الذي اشتغل فيه بفعالية و سبق لي ان حصلت فيه على عدة شواهد تقديرية عمل راكمت من خلاله لخبرات وتجارب خاصة في الشق الاداري والمالي  الذي توليته في عدة جمعيات ومنظمات    .
كما انه سبق لي ان المشاركة في  تكوينات في عدة مجالات ذات صلة  بالتواصل والتدبير الاداري و المالي و بناء القدرات من طرف النسيج الجمعوي بالمنطقة  كما أن تكويني الأكاديمي في ……………………………….. وتكويني في اللغات العربية والفرنسية و  الإنجليزية من شأنهما المساعدة  نسج علاقات تواصلية إيجابية مع مختلف التدخلين  في الشأن التربوي باعتبار دلك احد اهم مفاتيح اصلاح منظومة التربية والتكوين .
كل هذا مكنني من الاقتناع بأهمية التكوين في مجال الادارة التربوية ومدى إسهام هذا التكوين  في اغناء معارفي و تلبية حاجياتي  في مجال التدبير التربوية، نظريا وتطبيقيا  .
و في حال قبولي فانني انوي العمل على مشروع بحت حول  الاليات الجديدة للتواصل في الوسط التربوي باعتبار نجاح العملية التواصلية بين الادارة والمتعلمين والمحيط مفتاح النجاح أي مدبر.
ومن هذا المنطلق ازدادت رغبتي في اجتياز هذه المباراة لما أتلمسه في شخصي من مؤهلات وقدرات على ولوج هذا المركز
وفي انتظار قبول ترشحي تفضلوا بقبول فائق التقدير والاحترام.

                                                                                       والسلام
                                                                                                                          الإمضاء:

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

موقع العولمة و التيكنلوجيا. يتم التشغيل بواسطة Blogger.